حماية الكابلات والأسلاك الكهربية من البلل والرطوبة

الكابلات والأسلاك الكهربائية موجودة في كل مكان في حياتنا اليومية، وعادةً ما تكون آمنة تمامًا، ولكن يمكن أن تحدث مشاكل إذا أصبحت هذه الأسلاك مبللة.

ويجب أن نكون مستعدين لتقلبات الطقس من حولنا، وخاصةً مع قدوم الشتاء يمكننا توقع الأمطار الغزيرة في أي لحظة.

يمكن أن يؤدي ذلك إلى تآكل الأسلاك وتلفها تمامًا، بل والأسوأ من ذلك -والخطير أيضًا؛ تعرض من يلمسها للصعق الكهربائي.

سنتعرف في هذا المقال عن خطورة تعرض الأسلاك الكهربية للمياه، وكيفية حماية الكابلات والأسلاك الكهربية من الماء والبلل.

خطورة تعرض الكابلات والأسلاك الكهربية للبلل والرطوبة

إذا كانت الأسلاك غير مكشوفة، وتعرضت للبلل أو انسكاب بعض الماء والسوائل عليها، فمن المحتمل أن يكون كل شيء على ما يرام.

حيث يحتوي السلك فعليًا على ثلاثة أسلاك أو طبقات أصغر؛ أرضية نحاسية وسلك حي وسلك موازن.

طالما لم يتم كشفها، فيمكنك فصل الجهاز وترك السلك يجف بشكل طبيعي، حيث تكون الطبقة الخارجية بلاستيكية فقط.

على سبيل المثال: إذا انسكب كوب ماء على شاحن هاتفك، لا أعتقد أن سلك الشاحن سيصاب بأي عطل أو تلف.

ذلك لأنه مصنوع من سلك غير مكشوف، ويحتوي على عدة طبقات للحماية من مثل هذه المواقف.

أما في حالة الأسلاك المكشوفة فالأمر أخطر بكثير، حيث يتم لف السلك الأرضي النحاسي بالورق، ثم يتم لفه بدوره في الأسلاك الحية والموازنة.

قد تنكشف هذه الأسلاك إما من خلال قطع في غلاف البلاستيك أو حتى في المقبس، وعندما تصاب بالرطوبة والبلل، سيؤدي إلى ظهور الصدأ.

الصدأ مشكلة كبيرة بالنسبة للأسلاك النحاسية. يمكن أن يؤدي وجود الرطوبة إلى زيادة التيار في الدائرة بسرعة.

مما يؤدي في معظم الأجهزة الحديثة إلى حدوث دائرة كهربائية قصيرة حيث يتم تفجير الصمامات.

ومن المحتمل أيضًا أن يسبب ذلك تسخين السلك ويمكن أن يشن الحريق، واحدز بالتأكيد أن تصعق بالكهرباء إذا لمست أحد هذه الأسلاك المكشوفة.

اقرأ أيضًا:

حِل مشكلة التكهرب بالغسالة بأقصى سرعة واحم عائلتك من خطر الكهرباء

كيفية حماية الكابلات والأسلاك الكهربية من البلل والرطوبة

الأضرار السابقة التي تكلمنا عنها كانت بالنسبة لانسكابات المياه اليومية البسيطة التي قد تتعرض لها الأسلاك الكهربية والكابلات.

أما في حالة الحوادث الكبيرة مثل الفيضانات والأمطار الغزيرة فالأمر أخطر بكثير، فإن وضع الأسلاك سيكون حتمًا أسوأ.

في هذه الحالة، من الأفضل إيقاف تشغيل الكهرباء على الفور واستدعاء خبير كهربائي متخصص للتعامل مع الوضع.

حيث أن أصغر كمية من الماء قد تستهين بها؛ يمكن أن تؤدي إلى تآكل الأسلاك وتجعل لمسها أمرًا خطيرًا.

لذلك في حالة كنت تشك في وجود احتمال حدوث فيضان أو هطول غزير للأمطار قد يؤثر على أيٍ من الكابلات والأسلاك الكهربية.

أنصحك بإيقاف تشغيل التيار الكهربائي على الفور، وعدم تشغيله مرةً أخرى حتى يتم فحصه من قِبل أحد المحترفين.

وعليك يوميًا في ظل هذا الطقس المتقلب الملئ بتساقط الأمطار، إجراء إصلاحات وفحص للأسلاك والكابلات.

وعند اكتشافك إصابة أي من الكابلات والأسلاك بالرطوبة والبلل يجب عليك قطع المنطقة المصابة والتخلص منها فورًا. واستبدالها بأسلاك كهربية جديدة.

الآن بعد تعرفك على خطورة الأسلاك الكهربائية المكشوفة، ولا سيما بعد تعرضها للبلل والرطوبة ومدى الأضرار التي قد تلحق بنا.

مع تشديدنا على التصرف فورًا لحل هذه المشكلة، فهل مازالت لديك أي استفسارات أخرى؟

إذا كانت إجابتك بنعم أنتظر منك كتابتها في التعليقات لمساعدتك.

Tags:

هاجر سويفي

كاتبة محتوى ومترجمة، وطالبة في كلية التجارة قسم اللغة الإنجليزية.