كيف اعقم البيت من الفيروسات

أبعد الفيروسات عن منزلك من خلال تعقيمه بشكل صحيح

تنشغل بعض السيدات بالتنظيف اليومي والدائم لكل زوايا منزلها، معتقدات أن التنظيف كافٍ لإبعاد خطر الأمراض والفيروسات عن عائلاتهن.

لكن للأسف فهو ليس كافٍ مهما بلغت عدد مرات التنظيف، يجب أن يتبعه التعقيم وكذلك بشكل دائم وهذا ما سنوضحه في هذا المقال الذي سيجيب عن سؤال كيف اعقم البيت من الفيروسات ؟

كيف اعقم البيت من الفيروسات

كيف اعقم البيت من الفيروسات ؟

لا شك أن التعقيم يجب أن يكون شامل لكل الأسطح التي تعتبر عرضة للمس والاستخدام في المنزل.

وألا نستثني منها شيء، أما بالنسبة للأدوات التي تتناقل بين العديد من الأشخاص كأجهزة التحكم عن بعد وبسبب عدم القدرة على تعقيمها بشكل كامل والوصول إلى زوايا أزرارها.

يفضل تغليفها بنايلون شفاف بحيث تتمكن من رؤية الأزرار، وبنفس الوقت تضمن سهولة تعقيمها بشكل كامل ودائم.

إن المطهرات والمعقمات المنزلية تدعي أنها تقضي على 99.9٪ من الفيروسات والبكتيريا. وتقول وكالة حماية البيئة أن هذه المطهرات فعالة ضد فيروس كورونا، لكن قدرتها على قتل الفيروس لم يتم إثباتها علمياً. لذا فإن الكلمة الأساسية هي أنها قد تكون فعالة.

إذاً فإن المواد نفسها التي نستخدمها للتعقيم والتطهير من الفيروسات والجراثيم بشكل عام يمكننا استخدامها للقضاء على فيروس كورونا، لكن بتكرار أكبر وجدية أكبر خصوصا في المرحلة الحالية.

اقرأ أيضًا:

التعقيم والحماية من فيروس كورونا

إن المفتاح الأساسي للوقاية من هذا الوباء هو الحذر والاهتمام بالنظافة الشخصية وتعقيم اليدين ونظافة وتعقيم الأسطح في المنزل والعمل.

اجتاحت فيروسات كورونا العالم، وتم تشخيص أكثر من 95000 حالة ب COVID-19. أفضل الممارسات الحالية من Public Health England هي ببساطة غسل أيدينا بشكل أكبر، وتجنب لمس وجوهنا أو العطس في أيدينا.

كل هذا جيد جدًا، ولكن عندما تلمس يديك الأسطح القذرة في منزلك، فإنها ستعرضنا للخطر بشكل كبير. وفقًا لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن “تنظيف الأسطح المتسخة بشكل واضح متبوعًا بالتطهير هو أفضل إجراء تدريبي للوقاية من COVID-19 وأمراض الجهاز التنفسي الفيروسية الأخرى في الأسر المعيشية والمجتمعات المحلية.”

ولكن ما هي أفضل ممارسة للحفاظ على المنزل نظيف وآمن خلال تفشي فيروسات كورونا؟

يجب القيام بالتنظيف ثم التطهير من أجل الوقاية من المرض، يعتبر التنظيف والتطهير أمران مختلفان، ولكن من المهم القيام بالأمرين معًا. حيث أن التنظيف هو إزالة الجراثيم، أما التطهير فهو قتل الجراثيم. لذا فإن التنظيف أولاً يساعد على تقليل خطر انتشار الجراثيم، واستخدام مطهر بعد ذلك يساعد على تحسينه.

استخدم معقمات فعالة

 حددت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها قائمة بالمطهرات المناسبة لقتل فيروس كورونا على الأسطح الصلبة، بما في ذلك العلامات التجارية مثل Lysol و Clorox. ومع ذلك، فإن معظم هذه العلامات التجارية من الولايات المتحدة. بالنسبة للجزء الأكبر، فإن أي شيء يسمي نفسه مطهرًا سيفي بالغرض لقتل البكتيريا. نعم، هذا يعني حتى زوفلورا أو ديتول.

طريقة التعقيم

سواء كنت تستخدم مناديل أو محلول سائل، فامسح دائمًا في اتجاه واحد لتجنب إعادة تلويث السطح أثناء المسح.

اقرأ التعليمات وسترى أنك قد تحتاج إلى إبقاء السطح المعالج رطبًا بشكل واضح مع مطهر لمدة أربع دقائق كاملة. بالنسبة للأسطح الكبيرة، قد يكون من الأفضل استخدام رذاذ مطهر.

وتجنب استخدام نفس المماسح لكل شيء. تخلص من المناديل واستبدلها بشكل متكرر أثناء المسح.

ابق الحيوانات الأليفة والأطفال بعيدًا عن الأسطح التي تم تطهيرها مؤخرًا حتى يجفوا، ولكن بعد ذلك يصبحون آمنين للمس ويعتبرون نظيفين.

وكثيرًا ما ذكرت منظمة الصحة العالمية مؤخرًا أن “الدراسات تشير إلى أن فيروسات كورونا (بما في ذلك المعلومات الأولية عن فيروس COVID-19) قد تستمر على الأسطح لبضع ساعات أو حتى عدة أيام.”

لذا لا يكفي أن تقوم بالتنظيف والتعقيم كل بضعة أيام، ويجب عليك أن تعتاد على التنظيف ثم تعقيم الأسطح مرة واحدة يوميًا على الأقل، أو أكثر من ذلك في حال كانت هذه الأسطح عرضة للاستخدام الدائم والمتكرر.

نقع وغسل الإسفنجات والأقمشة

تنصح هيئة الخدمات الصحية الوطنية بأنه “يجب تعقيم أو إعادة استخدام الأقمشة القابلة لإعادة الاستخدام عند 60 درجة مئوية (140 فهرنهايت) بعد كل استخدام. تكمن ميزة هذا في أنه يجعل المنزل – وأوانيك – رائحتهم رائعة، وكل شيء جاهز للاستخدام في الصباح.

استخدم الأغراض التي تستعمل لمرة واحد عند الإمكان

هذا لا يعني الخروج وشراء الأطباق البلاستيكية والشوك وعدم الاكتراث بالعواقب البيئية لذلك.

كيف اعقم البيت من الفيروسات

ومع ذلك، يعني ذلك أنه في الحالات التي تنظف فيها شيئًا قد يكون قد تعرض للعطاس أو اللمس من قبل شخص مريض، فمن الجيد استخدام المناشف الورقية ولفائف المطبخ بدلاً من الأقمشة القابلة لإعادة الاستخدام. حتى أكثر المحاربين البيئيين صرامةً يمكنهم فهم السبب وراء الرغبة في ضمان منع الأمراض.

وكما أسلفنا الاهتمام والحذر هم أساس الوقاية والحماية من الفيروسات، ولا تنسوا غسل أيديكم جيداً قبل البدء بعملية التنظيف وبعد الخروج من أي مكان.

مهندسة طاقة كهربائية مترجمة للغة الانكليزية وكاتبة محتوى في جميع الاختصاصات.

اترك تعليقاً